سيارات كهربائية: شركة لوسيد تقرر انتاج 150،000 سيارة كل سنة في مصنعها في السعودية

lucid

حصلت شركة لوسيد الأمريكية المصنعة للسيارات الكهربائية على تمويل وحوافز تصل إلى 3.4 مليار دولار من وزارة الاستثمار في المملكة العربية السعودية (MISA)، وصندوق التنمية الصناعية السعودي (SIDF)، وإعمار المدينة الاقتصادية في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية (KAEC) وبنك الخليج الدولي (GIB) ، على أن يتم دفعها على مدى السنوات الـ 15 المقبلة بموجب اتفاقية.

 

وسيكون هذا التمويل والحوافز مخصص لمصنع الشركة AMP-2 المتواجد في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية والذي تراهن عليه بشكل كبير. تقول لوسيد إنها تهدف إلى إنتاج 150.000 سيارة سنويًا عند اكتمال المصنع في عام 2025. وهذا يعني أن المصنع السعودي سيزيد من قدرة إنتاج لوسيد العالمية إلى 500،000 سيارة كهربائية سنويًا بحلول منتصف العقد مع توفير 4500 فرصة عمل في هذه العملية.

lucid

أقيم حفل التوقيع في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، حيث تعهدت حكومة المملكة العربية السعودية بشراء 100،000 مركبة كهربائية من لوسيد خلال السنوات العشر القادمة كجزء من رؤيتها السعودية 2030 والمبادرة السعودية الخضراء. لأولئك منكم الذين لا يعرفون، تمتلك حكومة المملكة العربية السعودية حصة الأكبر في لوسيد من خلال صندوق الاستثمار العام (PIF).

 

لن ينتج مصنع المملكة العربية السعودية طرازات لوسيد من البداية، ولكن ستقوم بتجميع قطع المركبة المنافسة لسيارة لوسيد إير التي تعد المنافس الأول لسيارة تسلا موديل إس. سيتم إنتاج لوسيد إير في مصنع الشركة  AMP-1 في أمريكا، وسيبدأ الإنتاج الكامل للمركبات في المصنع السعودي لاحقًا.

lucid

قال بيتر رولينسون، الرئيس التنفيذي ومدير التكنولوجيا في لوسيد: "يمثل حفل التوقيع هذا خطوة أخرى إلى الأمام في تحقيق مهمة لوسيد لإلهام تبني الطاقة المستدامة، ويسعدني أن تبدأ منشأة التصنيع الجديدة هذه تؤتي ثمارها هنا في المملكة العربية السعودية. يسعدني حقًا أن أشارك مع صندوق الاستثمارات العامة وشركائنا في التوقيع وحكومة المملكة العربية السعودية في تعزيز رؤيتنا المشتركة للاستدامة العالمية ".

 

وعلق وزير الاستثمار خالد الفالح قائلاً: "مع حفل التوقيع اليوم، نتخذ خطوة كبيرة نحو هدف المملكة العربية السعودية المتمثل في تنويع اقتصادها من خلال إنشاء مركز تصنيع جديد لقيادة مستقبل التنقل في منطقة الشرق الأوسط".

lucid

واختتم قائلاً: "يوضح هذا المشروع ثقة المستثمرين في القدرة التنافسية للمملكة العربية السعودية، وقدرتها على خلق الفرص وخدمة الطلب العالمي على منتج شديد التعقيد مثل السيارات الكهربائية".

 

هل لديك تعليق؟ اكتبه بالأسفل: